الاثنين، 22 أكتوبر، 2012



                                     عادي اذا جار الزمن وصرت مهزوم .. اصلا بدون جروح مافي سعاده !!

اليكي صديقتي ^_^




                                  ﺂحيان ﺗﻟﻗـے ﺷﺧص ﭔﻓرِق عنّ ​ﺂلناس
                                       ﻓۑَ عزتہ ﻓۑَ طہرھّ ۆطيب قلبہ
                                  ۆ تلقاھّ يَحمل ﻓۑَ ثنى صدرھّ ﺂحساس
                                      ﭠﻧسى معہ ﮔلْ ​ﺂلبشر ۆ ﺂﭨت جنبہ
   

الأربعاء، 17 أكتوبر، 2012

ليتها كانت قصه !!





ليتها كانت قصه حتى اكتب فصولها كما اشاء ولكنها ليست كذلك .... تمر الاحداث امامي وانا انظر ... ليس بيدي شيء اقدمه .. انظر واتمنى ان تسير الاحداث كما اريد .. فبالرغم من اختلاف كل شيء ، تبقى الاماني هي الشيء الوحيد الذي يدفعنا للعيش احياناً...
وكلما زادت الصورة سواداً تتكون بدواخلنا ممحاة من امل لتمحو كل هذا السواد ... وننسى انها تمحو ايضا معالم تلك الصورة التي تمنيناها .. فتزيل الظلام بداخلنا ولكن تضعنا على طريق جديد خال من المعالم ..فنجبر مرة اخرى على الاختيار .. وما اصعب الاختيار!

دعوني وقلمي !



أليس من حقي ان اكتب ؟؟
ان ارسم احساسي في كلمات ؟؟
ان اجمع مشاعري في ابيات ؟؟
أليس من حقي ان اصرخ لاسمع العالم مابداخلي ؟؟
ان كنتم لا تؤمنون بحقي في الكتابه .. دعوني وشأني اذاً ...
دعوني واحساسي اذاً ..
دعوني وقلمي ..
فإن نزف قلمي دماً لاتسألوا عن السبب !
وان رسم قلمي ورود الياسمين لا تسألوا لمن يهديها !
.......................................................
دعوا اوراقي وشأنها .. ولا تقلبوها بحثاً عن
انكساراتي واحزاني ..بحثاً عن نشوتي وغرامي ...
بحثاً عن ذكرياتي والامي ..
دعوها وشأنها...
فوحي ان أتي .. لا اجد سواها !
وقلبي ان نبض .. لا اجد سواها !
ودموعي اذا اوشكت على الرحيل .. لا اجد سواها !

فقط دعوني وقلمي واوراقي ولا تسألوني !
فقد اكتفيت من السؤال !

نزعت القبعه !




للمره الاول ...تبدو على طبيعتك سيدي ..نزعت قبعة الرسمية وخلعت سترتك الصامته..ولكن اول ما نقطت به كان سهماً استقر في قلبي ....اعلم انك سيدي تتقن فن الاهمال ولكن للمره الاولى اعلم انك متعدد المواهب وتتقن اللوم ايضاً ..
وللمره الاولى ايضاً اشعر بضعفي .....ليس امامك ياسيدي بل امام نفسي..
تباً ! ماذا اكتب ؟؟!!!
كل ما بداخلي مجرد احساس لا استطيع ترجمته ...قهر و حزن واحساس غريب .. لاول مره في حياتي اسمح لشخص ما ان يحدد شعوري ...
أتعلم سيدي...
يبدو ان النهاية قد اقتربت! اقتربت جداً...